سيأخذنا إحساسنا القمري يوما .. لنسطّر حروفا لم تُكتب من قبل .. حروفٌ عشقها القمَر..!

الأحد، 17 يوليو، 2011

ثَورة ..خلف السِّتار....!!



عندما تسْطع الشمسُ ولا يطلع النهار.. !

و عندما يتساوى قمرُك و كل الأقمار.. !

و عندما تصبح أحلامنا أوهاما على حَافة الانهيار..

عندما نكون أنا ..و أنت.. محض دمى على مسرح الحياة..تتلاعب بنا أصابع الأقدار ..

متى شاءت تحركنا ..و إن شاءت تركتنا ..لهاوية بلا قرار !

إلى متى سنظل عالقين بتلك الخيوط الخفية ..و متى سَيُسدل السِّتار!

و هل مازال لنا حق فى الاختيار .. أم قد تولت الأيام توزيع الأدوار .. !

فأين أنت اذن .. و أين أنا .. و أى دورٍ كتب علينا أن نلعبه و من منا سيؤديه باقتدار !

إلى متى سنظل هنا .. في عالم ليس لنا و لسنا منه .. متى سنحطم القيد .. متى سنصبح أحرار!

قد سئمت زيف الأقنعة .. فإلى متى ستظل تتراقص الدمى .. أم هى رقصة الاحتضار..!

هيا بنا....

لنخرج من هذا الوهم و السراب .. لنخرج من طريق الدمار ..

إلى عالمنا .. إلى هناك سيكون الفرار..

سنزرع الورود .. و ننعم بسطوع الشمس .. و ننتظر معا بزوغ القمر ..

ستكون بأيدينا الحياة ..

سيكون لنا الخيار........


و البداية..


ثورة خلف الستار..!!







ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق